الخريطة الاجتماعيةيهتم كثير من مطوري البرامج بعالم الشبكات الاجتماعية ويتعاملون معها كأداة لبناء العلاقات ونشر الأخبار أو كبيئة لتطوير تطبيقات بمفهوم اجتماعي Social Application، لكن قليل من يُحاول أن يفهم المبادئ التي قامت عليها مواقع الشبكات الاجتماعية، فرأيت أن أحد المفاهيم المهمة وهو الذي ابتكره علماء الاجتماع منذ زمن، ثم شاع بين مطوري البرامج بعد أن تحدثت عنه شركة Facebook في منتصف عام 2007 من وقت انعقاد مؤتمرها السنوي المشهور باسم f8، جاء هذا المفهوم أو المُصطلح على لسان رئيسها “مارك زوكربيرج”، إنه مُصطلح مُهم في عالم الشبكات الاجتماعية ألا وهو Social Graph.

لعل الترجمة الأقرب لمُصطلح Social Graph هي “الخريطة الاجتماعية” للعلاقات على الإنترنت، فهذه الخريطة ترسم بشكل تجريدي العلاقات بين الأفراد على الإنترنت وكيف يرتبطون ببعضهم البعض، إن استخدام رئيس facebook لهذا المُصطلح في مؤتمر f8 منتصف عام 2007 جاء بغرض إيضاح وشرح المفهوم الذي يقوم عليه موقع facebook وماهو شكل العلاقات المتوفرة بالموقع، وبعدها أصبح هذا المُصطلح حديث المُطورين وشائع الاستخدام.

إن الخريطة الاجتماعية Social Graph جاءت كمفهوم مقابل للشبكات الاجتماعية Social Network حيث الأولى تهتم بالعلاقات على الإنترنت بينما الثانية يُقصد بها العلاقات الاجتماعية في الحياة الواقعية, ولعل من يحضر المؤتمرات العالمية يجد أن مُصطلح Social Network يتردد كثيراً بين الحضور من موظفي الشركات، فعند توقف الجلسات تسمع مدير الجلسة ينبه الحضور إلى أنهم سيأخذون وقت للراحة ويوصي الحضور بعمل networking أي لا تنسوا أن تقوموا بتشبيك بعضكم البعض ويقصد احرصوا بناء علاقات بينكم وهي فرصة لتوسيع قاعدة العلاقات بين الحضور وحتى يُحققوا أهدافهم التجارية وغيرها.

ماهو شكل الخريطة الاجتماعية على الإنترنت؟
الخريطة الاجتماعية Social Graph هي مفهوم تجريدي بحت ولكن لو اردنا تخيله فيمكن رسم شبكة من العلاقات بين الأشخاص بحيث الشخص يكون على شكل كرة أو عقدة node، وبين كل واحدة من هذه العقد يوجد خطوط تُمثل العلاقة بين الأفراد، وعندما ترى الرسم بالعين المُجردة يُمكنك أن تقول الكثير عن الشخص صاحب هذه الخريطة الاجتماعية Social Graph، وبكل ثقة يُمكنك القول بأن الصورة تُغني عن ألف كلمة، إذ أن الشخص أصبح مكشوفاُ أمامك وتعرفه بشكل أوضح من خلال علاقاته المرسومة أمامك.

الخريطة الاجتماعية على الإنترنت

الخريطة الاجتماعية هي مفهوم تجريدي قائم على الرياضيات ويبحث في عدد العلاقات بين كل عقدة node وأخرى وشكل هذه العلاقات

 

فائدة الخريطة الاجتماعية
عند وجود خريطة اجتماعية فيُمكن لإدارة التسويق في أي مُنشأة تجارية أن تقوم بعمل حملة تسويقية فيروسية Viral Marketing (مصطلح تسويقي شائع الاستخدام في علم التسويق)، ويُمكنك نقل الخبر والمعلومة كما تنتقل النار في الهشيم، كما أن فهم أي جهة لنظام العلاقات الذي كون الخريطة سيقود هذه الجهة حتماً إلى التحكم في الأشخاص بشكل أنجح من أي طريقة تقليدية أخرى، ويُمكن التنبؤ بتصرفاتهم وتحليل شخصياتهم ولعل هذا يُفيد بشكل كبير إدارات الاستخبارات في الحكومات، ولك أن تتخيل الكثير من التطبيقات والفوائد التي تجنيها العديد من الجهات التجارية والحكومية.

شبكات الإعلام الاجتماعي ثروة
إن وجود شبكات الإعلام الاجتماعي Social Media Network مثل facebook و Twitter هي ثروة من المعلومات بل هي منجم من الذهب لأصحاب هذه الشبكات وكذلك للذين يُمنحون صلاحية الدخول إليها بشكل متعمق من وكالات الاستخبارات أو إدارات التسويق في الشركات التجارية العالمية، ولتعلم أن انتسابك لهذه الشبكات يجعل كل معلومة وصورة وفيديو تضعه حق من حقوق مواقع الشبكات الاجتماعية، وأنت لا تملك قانونياً حتى محاسبتهم إذا تم استخدامها بأي طريقة لا تُناسبك.

شبكات الإعلام الاجتماعي قدمت فرصة غير مسبوقة لعلماء الاجتماع حتى يدرسوا العلاقات بين الناس ويحللونها بواسطة أدوات برمجية، إنه فتح عظيم بالنسبة ولهم لم يحلموا أن يتحقق لهم من قبل فالناس تأتي وترتبط بعلاقات مع الآخرين طواعية منهم دون إجبار ويُحسون بالآمن، لقد أصبحت العلاقات بين الناس رقمية وبالتالي فهي قابلة للقياس والتنبؤ ويُمكن فهم تفكير مجموعات محددة في مناطق جغرافية معينة وكيف يُفكر أعضاء مجموعة ما من المُتطرفين أو اليسارين أو حتى مالكي الحيوانات الأليفة.

العناصر الأساسية للخريطة الاجتماعية Social Graph

– الهوية الشخصية أو الملف الشخصي.

– نوع العلاقات وأمثلة ذلك:

  • أصدقاء، أخ, أب كما يحدث في موقع facebook.
  • يُتابع آخرين follow أو متابع من قبل آخرين أي لديه مُتابعين followers كما يحدث في موقع Twitter أو Gowalla.

– هوية العلاقة وهو ما يتم تطبيقه في موقع LinkedIn حيث كل اثنان ينتسبان لنفس المجموعة فإنك تفهم العلاقة بينهما، وكل من ينتسب لمجموعة محددة فإنه يحمل نفس اهتمامات المتواجد في المجموعة.

 

الخريطة الاجتماعية Social Graph ليست شكلاً واحداً
شكل العلاقات في الخريطة الاجتماعية Social Graph يأخذ شكلين الأول “تناظري Symmetry” فمثلاً عندما يكون هناك علاقة بين “محمد” و “علي” فالعكس هو صحيح أي “علي” له علاقة بـ “محمد” وهو ما نجده في موقع facebook، وأما النوع الثاني “العلاقة العابرة Transitivity” ومثاله عندما نقول بأن “محمد” له علاقة مع “علي” بينما “علي” له علاقة مع “ثامر” فمن المُمكن أن تكون هناك علاقة بين “محمد” و “ثامر” وهذا النوع من العلاقة هو ما يُطبقه موقع facebook عندما يقترح عليك التعرف على أصدقاء أصدقائك ويرشحهم لك كلما دخلت للموقع فتجده يسألك هل تعرف فلان أو فلانة وهكذا.

موقع Twitter يتجاهل فكرة التناظر في العلاقات بشكل تام ويبني خريطة العلاقات بين أعضائه بطريقة غير تناظرية، إذ يُمكنك متابعة شخص وليس بالضرورة أن يقوم هذا الشخص بمُتابعتك، وهو ما جعل Twitter الشبكة الأنسب لنشر الأفكار والرسائل بسرعة، كما يُعتبر بديل قوي لتقنية RSS، ولكن يقول الخبراء بما أن هناك في Twitter من يُتابعك فيُمكنه أن ينشر رسائلك إلى متابعيه الذين لا يُتابعونك (أعد قرأتها لأني لم أجد أفضل من هذه الصياغة) فإن هذا جعل الخبراء يصفون العلاقات في هذه الحالة بالعلاقات العابرة المُنسقة.

لو نظرنا لشبكات اجتماعية أخرى نجد أن موقع LinkedIn رسم خريطته على أساس الأعمال والوظائف Professional Graph وأما موقع Gowalla اعتمد على الأماكن Local Graphs ومثله موقع Foursquare اللذان يعتمدان على مُشاركة الأماكن وصورها بين الأصدقاء.

التعامل البرمجي مع الخريطة الاجتماعية
كل موقع من مواقع الشبكات الاجتماعية يحتوي على علاقات بين أعضائه من أفراد وشركات وهيئات حكومية ومجموعات وغيرهم، وحتى يُمكن لُمطوري البرامج وأدوات التحليل الاستفادة من خريطة العلاقات وفهمها فإن كل موقع لديه API، وهذا المُصطلح يعرفه جيداً مُطوري البرامج، فيُقصد به برامج أو وظائف يُقدمها موقع الشبكات الاجتماعية وتكون مُتاحة للجميع ويُمكن استدعائها Call من أي برنامج في أي موقع آخر لتُعطي الإجابة على استفسارات أو تُنفذ أي إجراء مُحدد مسموح به، بطبيعة الحال لا يُمكنني هنا تقديم شرح أكثر عن API حيث لا يتسع المقام لهذا ولكن المُبرمجين المُحترفين وحتى طلبة الجامعة المُتخصصين في البرمجة يعرفون معناها وهي من المُسلمات.

عندما يشترك شخص بموقع شبكة اجتماعية مثل Gowalla الخاص بمُشاركة الأماكن فإن شبكة Gowalla ستطلب منك الإذن بالدخول إلى ملف الشخصي في موقع facebook والاتصال به فيحصل على معلومات مُحددة ويُمكن لموقع Gowalla أن يقوم بإضافة معلومات إلى أصحابك في جدارك Wall على موقع facebook بعد موافقتك، وهذا يتم عن طريق Social Graph API الخاص بموقع facebook والتي تُسهل التخاطب والاتصال به.